علاج الاستفراغ عند الأطفال عمر ثلاث سنوات


جدول القلم صيدلي

علاج القيء عند الاطفال بعمر ثلاث سنوات ما هي أهم الإجراءات الواجب اتخاذها في هذه الحالة؟ تعد اضطرابات الجهاز الهضمي مثل القيء وتغيير عادات التغوط والمغص من أكثر الشكاوى شيوعًا ، خاصة عند الأطفال ؛ نظرًا لحساسية الجهاز الهضمي والتطور غير الكامل لجهاز المناعة في نفس الوقت ، فإن قلم صيدلي الموقع ستتناول علاج القيء عند الأطفال في سن الثالثة ، في السطور التالية من المقالة التالية.

أسباب القيء عند الأطفال المصابين بالحمى

يمكن تصنيف أسباب القيء عند الأطفال المصابين بالحمى إلى ما يلي:[1]

  • عدوى المسالك البولية العلوية أو السفلية المصاحبة لاضطرابات الجهاز الهضمي عند الأطفال الصغار والرضع ، مثل القيء وآلام البطن والإسهال.
  • التهاب البلعوم المرتبط بانتقاله إلى الأذن الوسطى ، حيث يعاني الطفل في هذه الحالة من الحمى والألم المصحوب بغثيان وقيء أيضًا.
  • التهابات الجهاز التنفسي مثل التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي ، وهي من الاضطرابات المصاحبة لتدهور الحالة العامة للأطفال ، بالإضافة إلى ارتفاع درجة الحرارة والقيء.
  • التهاب السحايا ، الذي يرتبط بارتفاع ملحوظ وملحوظ في درجة حرارة الطفل ؛ الأمر الذي يتطلب السيطرة في أسرع وقت ممكن ، كما أن اضطرابات الجهاز الهضمي مثل الغثيان والقيء تنتج عن ارتفاع الضغط داخل الرأس في معظم الحالات.
  • التهاب المعدة والأمعاء الشائع عند الأطفال ، حيث يظهر مع مجموعة من الأعراض والعلامات (الحمى والقيء والإسهال) التي تساعد الطبيب على تشخيصه وتقديم العلاج المناسب للمريض.

أسباب القيء عند الأطفال المصابين بالحمى


أنظر أيضا: علاج القيء عند الاطفال بعمر الخمس سنوات

أسباب القيء عند الأطفال بالليل

يشكو بعض الآباء من القيء المتكرر لأطفالهم في الليل ؛ مما يؤثر على نوعية حياتهم ، ويحرمهم من النوم المستمر اللازم لنموهم وتطورهم ، ومن أهم الأسباب المتعلقة بالشكوى المذكورة أعلاه:[2]

  • التسمم الغذائي الناتج عن تناول طعام فاسد أو منتهي الصلاحية أو ملوث ، حيث يعاني الطفل من مغص وإسهال وقيء متكرر مما يجهد المريض بشكل واضح.
  • وجود حساسية تجاه بعض أنواع الأطعمة ؛ وهكذا يبدأ الطفل في التقيؤ في كل مرة يأكل فيها الأنواع السابقة ، وتظهر الأعراض خاصة في الليل.
  • التهاب المعدة والأمعاء ، والذي ينتج عن وجود كميات كبيرة من مسببات الأمراض في الغشاء المخاطي للجهاز الهضمي ، وتجدر الإشارة إلى أن أعراض الاضطراب السابق تكون شديدة بشكل خاص أثناء الليل.

أنظر أيضا: أسباب القيء عند الأطفال غير المصابين بالحمى

ما الذي يجعل الطفل يتقيأ فجأة؟

من أهم أسباب القيء المفاجئ عند الطفل:

  • التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي ، وهو اضطراب شائع عند الأطفال ، حيث يشكو الطفل من آلام في البطن وقيء مفاجئ ، بالإضافة إلى الإسهال والجفاف في الحالات الشديدة.
  • تناول مواد غير صالحة للأكل ، وهذا يحدث إذا أهمل الآباء أطفالهم ؛ مما يؤكد ضرورة مراقبتها على مدار اليوم.
  • تناول الأدوية: أظهرت الدراسات أن الأطفال ينجذبون لظهور الحبوب الملونة ، فيأخذونها دون معرفة مخاطرها.
  • وجود نوع من الحساسية تجاه الطعام أو الدواء عند الطفل ، حيث يعاني المريض من قيء مفاجئ بعد تناول المواد المسببة للحساسية مثل البنسلين والمكسرات والبيض وغيرها.
  • معاناة الأطفال وهذا ما يسمى بداء الحركة ، حيث يبدأ الطفل في التقيؤ بمجرد ركوبه للحافلة أو السيارة أو التحرك بشكل مباشر ، وهنا يجب على الوالدين الاعتناء بالطفل وتأمين الاحتياجات اللازمة له مثل كيس التقيؤ. .
  • الإصابات العصبية المصاحبة لارتفاع التوتر داخل الجمجمة ، مثل التهاب الدماغ والتهاب السحايا ، والتي تظهر في ارتفاع درجة حرارة المريض وسوء حالته العامة.

أنظر أيضا: أسباب الغثيان بعد الأكل .. أهم 15 علاجاً للتخلص من الغثيان

علاج القيء عند الاطفال بعمر ثلاث سنوات

هناك العديد من النصائح التي تساعد في علاج القيء عند الأطفال في سن الثالثة ، ومن واجب الوالدين قراءتها والالتزام بها حفاظًا على صحة وسلامة طفلهم. ومن أهم هذه النصائح:[3]

  • وضع وسادتين أو أكثر تحت رأس الطفل لمنع الطعام من العودة من المعدة إلى الفم.
  • إعطاء الطفل سوائل كافية لتعويض ما فقده من ماء وشوربة وأمصال مالحة إذا لزم الأمر.
  • التقيد بالأدوية التي يصفها الطبيب والتي تختلف من حالة إلى أخرى حسب سبب القيء ونوع الاضطرابات الهضمية المصاحبة.
  • استشر الطبيب عند ملاحظة تدهور في حالة الطفل ، خاصة إذا كان القيء مصحوبًا بإسهال ، فقد يتسبب ذلك في جفاف الطفل.

علاج القيء عند الاطفال بعمر ثلاث سنوات

اقرئي أيضًا: ما هي طرق علاج الغثيان في المنزل

علاج القيء عند الاطفال بعمر ثلاث سنوات بالأعشاب

يعتبر علاج القيء بالأعشاب من الطرق الفعالة والشائعة في بعض المجتمعات ، وتؤكد التجارب أهمية بعض أنواع الأعشاب في إدارة اضطرابات الجهاز الهضمي ، ومن أهمها:

  • زنجبيل: الزنجبيل من الأعشاب المفيدة والفعالة في إدارة اضطرابات الجهاز الهضمي المختلفة ، حيث يساعد على استرخاء العضلات في جدار الجهاز الهضمي ، ويمنع القيء وعسر الهضم.
  • نعناع: يمكن القول أن مغلي النعناع شراب لذيذ ومفيد في نفس الوقت ، حيث يساعد في علاج آلام البطن ، ويخفف من التشنجات والقيء الشائع لدى مرضى التهاب المعدة والأمعاء.
  • الشمرة: يستخدم الشمر على نطاق واسع لعلاج اضطرابات الجهاز الهضمي عند الأطفال. لما له من آثار سلبية قليلة وفوائد متعددة في نفس الوقت.
  • أقرفة: القرفة من الأعشاب ذات الرائحة الطيبة والمذاق اللذيذ ، وبالتالي يمكن تقديمها للأطفال كمشروب مفيد ولذيذ في نفس الوقت ، حيث تساعد في علاج اضطرابات الأمعاء والغثيان والقيء أيضًا.
  • وقت الإستجابة: يمكن القول أن الكمون من الأعشاب المشهورة بفوائدها الهضمية. وله العديد من الآثار الإيجابية في علاج انتفاخ البطن والغازات والقيء أيضًا.

أنظر أيضا: أسباب القيء عند الأطفال .. كيف تتوقف عن التقيؤ عند الطفل

علاج القيء عند الاطفال بسبب البرد

يعد التعرض للبرد من الأسباب المهمة لانزعاج الأمعاء وحدوث اضطرابات الجهاز الهضمي المختلفة مثل الإسهال والمغص والقيء ، ومن أهم النصائح المفيدة في علاج القيء عند الأطفال بسبب البرد:[4]

  • تدفئة الطفل وتأمين أجواء مناسبة له خاصة في فصل الشتاء ، حيث تلعب درجات الحرارة المنخفضة دورًا مهمًا في تطور الاضطرابات المختلفة.
  • كما أن إعطاء الطفل كميات مناسبة من السوائل الساخنة مثل مغلي النعناع والزنجبيل المسلوق ومياه الشرب أمر ضروري أيضًا لتعويض السوائل المفقودة.
  • تأمين نظام غذائي مناسب للطفل وغني بالأطعمة السائلة ، حيث تؤثر الأطعمة الصلبة سلبًا على صحة الطفل.
  • استشر الطبيب إذا زادت الأعراض في شدتها ، أو إذا كان الإسهال يترافق مع القيء ؛ لأن هذا قد يؤدي إلى الجفاف في حالة الإهمال.

علاج القيء في المنزل

القيء اضطراب شائع في جميع الأعمار والأجناس. وبالتالي يمكن القول أن موضوع علاج القيء مهم لمجموعة كبيرة من المرضى ، ومن بين النصائح الأكثر فائدة في هذا المجال:

  • تعويض السوائل المفقودة من الجسم عن طريق شرب الماء والسوائل الساخنة والشوربات الطازجة حيث يساعد ذلك على تحسين الحالة العامة للمريض.
  • اتباع نظام غذائي صحي وطبيعي والابتعاد عن الأطعمة الجاهزة والمعلبة ؛ لأنه سيجعل الوضع أسوأ.
  • عدم تناول أي دواء دون استشارة الطبيب ، ويجب إيقاف الأدوية التي يتناولها المريض عادة حتى تتحسن حالته ويستعيد صحته وسلامته.
  • راحة تامة في المنزل وتجنب التعرض لتغيرات الطقس القاسية مثل الحرارة أو البرودة.

حالات القيء التي تتطلب استشارة الطبيب

هناك بعض الحالات التي تتطلب استشارة الطبيب في أسرع وقت ممكن ، عندما يكون القيء مصحوبًا بالأعراض التالية:

  • الجفاف ، وهو أشيع وأخطر مزيج من القيء والقيء.
  • لون القيء أخضر أو ​​أحمر أو أسود.
  • يصاحب القيء بطن خشن ، حيث يكون البطن مؤلمًا في الجس وصعب للغاية.
  • يعاني المريض من أعراض تنفسية واضحة مثل السعال المتكرر وضيق التنفس.
  • درجة حرارة الطفل مرتفعة ولا تنخفض عند استخدام الأدوية الخافضة للحرارة العادية.
  • سوء الحالة العامة للطفل وفقدانه للنشاط.

وهنا ينتهي المقال الذي تم الحديث عنه علاج القيء عند الاطفال بعمر ثلاث سنواتكما تمت مناقشة أسباب القيء عند الأطفال المصابين بالحمى وأسباب القيء الليلي بالإضافة إلى علاج الحالة السابقة والأعراض التي تتطلب مراجعة الطبيب.

أسئلة مكررة

  • متى يكون قيء الطفل غير طبيعي؟

    يكون تقيؤ الطفل غير طبيعي إذا ترافق مع أعراض أخرى تدل على إصابة خطيرة بالجسم ، مثل آلام البطن ، وارتفاع درجة الحرارة ، وقيء الدم ، وغيرها.

  • ماذا يجب أن يشرب بعد القيء؟

    يجب شرب المشروبات الساخنة أو الماء أو عصير البرتقال الطازج بعد القيء لتعويض نقص السوائل ومنع الجفاف.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Scroll to Top