فوائد صحية واستخدامات متعددة * قلم صيدلي


الخميرة الطبيعية هي مصدر غني للبروتين عالي الجودة ، وهي أيضًا مصدر مهم لفيتامينات ب المعقدة المهمة للإنزيمات وعمليات التمثيل الغذائي الحيوية. بالإضافة إلى ذلك ، تعتبر الخميرة الطبيعية مصدرًا مهمًا للمعادن النادرة مثل النحاس والزنك والسيلينيوم والمنغنيز ، وكلها ضرورية للنشاط الحيوي لخلايا الجسم وتلعب دورًا مهمًا في الهضم.

فوائد مستخلص الخميرة المركزة

  1. مصدر غني بفيتامينات ب: يعد مستخلص الخميرة المركزة مصدرًا مهمًا لمجموعة متنوعة من فيتامينات ب مثل (B1 ، B2 ، B3 ، B6 ، B12) ، كما أنه مصدر مهم للكروم.
  2. دعم صحة الجهاز التنفسي: يستخدم منتج الخميرة الطبيعي هذا للتخفيف من مشاكل الجهاز التنفسي مثل نزلات البرد والتهابات الجهاز التنفسي العلوي والأنفلونزا والحساسية الموسمية.
  3. تحسين الجهاز الهضمي: يُعتقد أن تناول خميرة البيرة يساهم في علاج الإسهال والتهاب القولون وارتفاع الكوليسترول وفقدان الشهية.
  4. دعم صحة البشرة: تستخدم منتجات الخميرة كمصدر لفيتامينات ب ، والكروم ، والبروتين ، ويُعتقد أنها تساهم في علاج حب الشباب.
  5. تحسين حب الشباب: تشير الدراسات الحديثة إلى أن استخدام منتجات الخميرة يمكن أن يساهم في تحسين حالة حب الشباب وتقليل ظهور البثور والعيوب الجلدية المرتبطة بها.
  6. دعم صحة الجهاز الهضمي: يُعتقد أن تناول خميرة البيرة يمكن أن يساعد في تخفيف التهيج الناجم عن متلازمة القولون العصبي (IBS) ، وتقليل آلام الأمعاء والإمساك المرتبط بـ IBS.
  7. تغذية البشرة: تحتوي خميرة البيرة على مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن الأساسية التي تغذي البشرة وتحافظ على صحتها. قد يساهم في ترطيب البشرة وتحسين مرونتها وتقليل التجاعيد وعلامات الشيخوخة.
  8. دعم جهاز المناعة: تحتوي الخميرة الطبيعية على مركبات مفيدة مثل بيتا جلوكان التي تعزز نشاط الجهاز المناعي وتساعد الجسم على محاربة الالتهابات والأمراض.
  9. تحسين الحالة العامة للبشرة: يُعتقد أن الخميرة الطبيعية تعزز الصحة العامة للبشرة ، وتمنحها مظهرًا مشرقًا ومشرقًا ، وتساعد على موازنة إفراز الزيوت الطبيعية وتنقية المسام.
فوائد مستخلص الخميرة
نتائج جميع الدراسات على مستخلص الخميرة مبكرة ولم يتم تأكيدها. لذلك ، فإن فوائد الخميرة غير مؤكدة ولا ينبغي الاعتماد عليها (كعلاج أساسي ووحيد) في علاج أي حالة. منتجات الخميرة هي مكملات غذائية لم يتم التحقق من فائدتها من خلال الدراسات ذات النتائج المقبولة.

فوائد الخميرة الطبيعية لمرضى السكر والكوليسترول

مريض بالسكر: تشير الأبحاث المبكرة إلى أن تناول خميرة البيرة التي تحتوي على الكروم عن طريق الفم لمدة 8 أسابيع يمكن أن يقلل من مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري. قد يقلل أيضًا من الحاجة إلى استخدام بعض أدوية مرض السكري.

ارتفاع شحوم الدم: تشير الأبحاث المبكرة إلى أن تناول خميرة البيرة (الغنية بالكروم) عن طريق الفم لمدة 8 أسابيع يقلل من مستويات الكوليسترول في الدم ويزيد من مستويات البروتين الدهني عالي الكثافة (الكوليسترول الجيد) لدى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الكوليسترول.

تأثير الخميرة الطبيعية على مناعة وصحة الجسم

الانفلونزا تظهر بعض الأبحاث المبكرة أن تناول أقراص الخميرة يوميًا لمدة 12 أسبوعًا يقلل من فرصة الإصابة بالأنفلونزا لدى الأشخاص الذين لم يتلقوا لقاح الإنفلونزا. لكن لا يبدو أنه يقلل من مدة أو شدة أعراض الأنفلونزا لدى هؤلاء الأشخاص إذا أصيبوا بالمرض. ومع ذلك ، تشير الأبحاث المبكرة الأخرى إلى أن تناول أقراص الخميرة يقلل من خطر الإصابة بنزلات البرد أو الأنفلونزا ويساعد في تخفيف الأعراض بشكل أسرع لدى الأشخاص الأصحاء الذين تلقوا لقاحات الأنفلونزا مؤخرًا.

متلازمة ما قبل الحيض (PMS): قد يؤدي تناول مستحضر يحتوي على الخميرة إلى جانب الفيتامينات والمعادن عن طريق الفم إلى تقليل أعراض الدورة الشهرية.

استخدامات خميرة البيرة في علاج اضطرابات الجهاز التنفسي

حمى القش (التهاب الأنف التحسسي): تظهر الأبحاث المبكرة أن تناول 500 مجم من الخميرة يوميًا لمدة 12 أسبوعًا قد يقلل من أعراض الأنف المرتبطة بالحساسية الموسمية.

يتم تناول خميرة البيرة عن طريق الفم لعلاج مشاكل الجهاز التنفسي ، بما في ذلك نزلات البرد والتهابات الجهاز التنفسي العلوي والأنفلونزا والحساسية الموسمية.

تأثير الخميرة الطبيعية في تحسين حالة الجهاز الهضمي

متلازمة القولون العصبي (IBS): تظهر الأبحاث المبكرة أن تناول 500 إلى 1000 مجم من خميرة البيرة يوميًا لمدة 12 أسبوعًا قد يقلل من آلام الأمعاء والإمساك لدى الأشخاص المصابين بمرض القولون العصبي ، ولكن الأمر يستغرق شهرًا على الأقل حتى تحدث أي فائدة.

التهاب القولون بسبب البكتيريا: هناك تقرير مفاده أن تناول خميرة البيرة عن طريق الفم لمدة 4 أشهر مع فانكومايسين لمدة 30 يومًا قد يساعد في علاج التهاب القولون الناجم عن المطثية العسيرة ويمنع تكرارها.

يمكن أن تكون أقراص الخميرة مفيدة أيضًا في الحالات التالية:

  1. حب الشباب.
  2. يغلي.
  3. إسهال.
  4. فقدان الشهية.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Scroll to Top